احتمال انقلاب عسكري في تركيا بين التكهن والتوقع

 يونيو 12, 2013

مركز الناطور للدراسات والابحاثa4e89381bd7ed902a03dfb6f22064195.portrait

مع تصاعد الأزمة التركية وبوتائر عالية في الساعات الأخيرة راحت تروج في المشهد التركي احتمالات وتكهنات حول الآفاق المستقبلية لهذه التطورات.

التصعيد في الساعات الأخيرة هو وليد تصعيد غير مسبوق في المواقف والخطابات من قبل رئيس الوزراء التركي طيب أردوغان إلى حد أن بعض المعلقين الأتراك ذهبوا إلى أن أردوغان يصب الزيت على النار وهو مصمم على أن يصل هذا التصعيد إلى مستوى انقسام مفصلي في الشارع التركي، ومواجهة بين مختلف الأطياف والمكونات المجتمعية للمجتمع التركي.

أردوغان ذهب بعيدا في اتهامه للمشاركين في الحركة الاحتجاجية وتوجيه أقذع الأوصاف والنعوت بين لصوص وإرهابيين وبين فوضويين وبين أعداء للديمقراطية، والأدهى أنه  نفخ في الأنا إلى حد أنه جعل من نفسه صنما على الشعب التركي أن يسجد له كما وصفه المحللون الأتراك.

كما أن التصعيد شمل أنماط المواجهة مع المحتجين من قبل الأجهزة الأمنية حيث حشدت قوات خاصة لمكافحة الإرهاب وقوات الشرطة بل بعض الميليشيات من حزب العدالة والتنمية التي نزلت إلى الشارع وراحت تعتدي على المحتجين السلميين.

مسار الأحداث في المشهد التركي ينبئ بأن الأزمة تتصاعد وأنه كلما استمرت وتواصلت استفحلت بحيث تتحول إلى عقدة غير قابلة للحل.

وعلى ضوء هذه بدأت تطرح تساؤلات في أكثر من عاصمة في الولايات المتحدة وفي بريطانيا وفي فرنسا وفي مقر الاتحاد الأوروبي وحلف الناتو.

في حلف الناتو هناك مخاوف من أن تنزلق الأوضاع في تركيا إلى حالة مشابهة لما يحدث في ليبيا أو مصر أو يحدث في تونس.

أحد الباحثين المتواجدين في مقر الناتو ويقيم في بروكسل وكان مرشحا للبرلمان الأوروبي لاحظ وجود تعاطي جدي مع احتمال حدوث انقلاب في تركيا من قبل حلف الناتو.

المعضلة التي يواجهها الحلف كيف سيتعاطى مع تطور من هذا القبيل إذا حصل خاصة وأن الاتحاد الأوروبي يعمل على تعزيز الديمقراطية ليس في تركيا وإنما في منطقة الشرق الأوسط ويعتبر تركيا بأنها واحة الديمقراطية الثانية التي تلي إسرائيل والمصنفة بأنها واحة الديمقراطية في الشرق الأوسط.

الخوف على تركيا له أسباب ودواعي كثيرة وأهمها أن تغرق تركيا في بحر من الاضطرابات والفوضى وأن يتسلل الإرهاب إلى تركيا ليهدد دولا صديقة للغرب وخاصة دول آسيا الصغرى والقوقاز وحتى روسيا.

الباحث ومن خلال متابعته لما جرى في الأيام الأخيرة من مداولات ونقاشات حول التعاطي مع الأحداث في تركيا وتطوراتها المستقبلية وقف عاجزا عن تحديد موقف إزاء احتمال أن تعمد المؤسسة العسكرية التركية إلى القيام بانقلاب ضد أردوغان في حالة انتشار الفوضى وفقدان السيطرة على مقاليد الأمور.

هذا الموقف لم يتبلور ولكنه ظل محل تداول ونقاش مستمر وخاصة بناء على طلب الجانب الأمريكي والقيادة العسكرية الأمريكية في حلف الناتو وقد تبدى أن قيادة حلف الناتو رغم أنها تشكك في إمكانية حدوث انقلاب في تركيا نظرا لأن المؤسسة العسكرية فقدت نفوذها وقوتها وقدرتها على التأثير في خارطة التفاعلات في داخل تركيا بسبب ضربات وجهها إليها طيب أردوغان عندما اعتقل 300 من قياداتها وأبعد كل من يشك في ولائه لحزب العدالة والتنمية إلا أن هذا الاحتمال ظل مطروحا ومثارا في جدول الأعمال، وأنه خصص له المزيد من الوقت على ضوء متابعة الأحداث ورصدها والتقارير الاستخباراتية الآتية من الساحة التركية.

وعلى الرغم من هذه الشكوك إزاء أن يقوم  الجيش التركي بانقلاب إلا أن هناك اتجاهات ظهرت في قيادة الحلف لا تستبعد أن يؤدي تصاعد الأحداث وتدهور الوضع وانزلاقه نحو الفوضى وفقدان زمام الأمن إلى تدخل من قبل الجيش بدعوى حماية الوطن وإنقاذه.

ويؤكد هذا الاتجاه أنه رغم تخلص أردوغان من قيادة الجيش التركي إلا أن هناك باعثا وحافزا على تدخل الجيش في المستقبل وهو أن رئيس الوزراء بإجراءاته للقضاء على أي معلم من معالم علمانية أتاتورك قد يعطي الحطب والثقاب ليشعل الدافع والحافز لدى الجيش ليقوم بانقلاب رغم إدراكه بأن التبعات لن تكون سهلة، وأن الولايات المتحدة والدول الأوروبية قد تتخذ إجراءات عقابية ضد أي نظام يشكله الجيش حتى لو كان لوقت محدد لحين إجراء انتخابات جديدة.

مثل هذا القلق المسيطر على دوائر حلف الناتو والاتحاد الأوروبي يسيطر أيضا على أوساط الإدارة الأمريكية وهذا ما يتجلى في طلب الرئيس الأمريكي باراك أوباما من مكتب مستشار الأمن القومي بإعداد تقدير موقف حول مآلات الأزمة التركية من أجل رسم سياسة أمريكية حول أية تطورات أو احتمالات.

المركز العــربي للدراسات والتـوثيق المعلوماتي – يوم الأربعاء 12/06/2013

http://natourcenter.info

Advertisements

تعليقات

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s