تقرير خاص: تركيا تبلغ الإدارة الأمريكية بأنها ستتدخل في العراق إذا ما تعرض سكان كركوك والموصل لمذابح من قبل الحكومة المركزية

تقرير خاص: تركيا تبلغ الإدارة الأمريكية بأنها ستتدخل في العراق إذا ما تعرض سكان كركوك والموصل لمذابح من قبل الحكومة المركزية

الكاتب:  كتب في: مايو 19, 2013 فى: دراسات وتقارير خاصة بالمركز

مركز الناطور للدراسات والابحاث

http://natourcenter.info/

خلال المحادثات التي أجراها رئيس الوزراء التركي طيب أردوغان في الولايات المتحدة أثار هذا الأخير ما سمي بالوضع الخطير في العراق والذي يتدهور نحو حرب أهلية طائفية، وقد وصف الباحث العربي المقيم في الولايات المتحدة الذي تابع مجرى المحادثات بين الجانب الأمريكي والتركي عن أن الملف العراقي احتل المرتبة الثانية بعد الملف السوري خلال هذه المحادثات.

رئيس الوزراء التركي نبه الرئيس الأمريكي إلى أن الوضع في العراق يتدهور بشكل خطير وأن العراق دخل ما وصفه بنفق مظلم نتيجة لحرب طائفية ما تزال في مراحلها الأولى وأنها تتجه نحو التصعيد.

وأبلغ الرئيس الأمريكي أن تركيا لا يسعها أن تقف موقف المتفرج وهي ترى سكان كركوك والموصل يتعرضون لمذابح جماعية من قبل الحكومة المركزية بدافع طائفي، وأنها ستضطر للتدخل انطلاقا من التزامها بمسؤوليتها تجاه سكان كركوك من التركمان ومن العرب والأكراد.

كما أبلغ الرئيس الأمريكي أنه يجري اتصالات مع الدول المحيطة ب العراق من أجل اتحاذ موقف جماعي باتجاه الأحداث الخطيرة التي يشهدها العراق في الآونة الأخيرة والتي وصفها بالحرب الطائفية التي تدور في بغداد وفي غرب العراق وفي كركوك والحويجة والموصل.

وقد شملت هذه الاتصالات الأردن والسعودية والكويت ودول الخليج، وكشف عن أنه يعتزم إيفاد وزير الخارجية داود أوغلو إلى عواصم هذه الدول من أجل اتخاذ موقف موحد من أي حرب أهلية أو طائفية تدور في العراق، نظرا لأن تداعياتها وتأثيراتها ستضر بالجميع تركيا والأردن والسعودية والكويت.

الباحث اكد انة ينقل عن أوساط أمريكية كانت قريبة من هذه المحادثات في البيت الأبيض ووزارة الخارجية أن الرئيس الأمريكي عبر عن استيائه لما يحدث في العراق وعلى الأخص على ضوء معلومات السفارة الأمريكية والمبعوث الأممي المقيم في العراق ومنظمات دولية حول التصعيد الخطير في العراق سواء من قبل تنظيم القاعدة أو في المواجهات التي بدأت بين قوات الحكومة المركزية والمتظاهرين.

كما أعرب الرئيس الأمريكي عن امتعاضه لموقف العراق الداعم للنظام في سوريا وهو دعم تجاوز الدعم السياسي والإعلامي إلى مستوى الدعم اللوجيستي والمالي.

كما كشف عن أن الرئيس الأمريكي قد يوفد مستشاره للأمن القومي توم دونيلون إلى عمان من أجل الوقوف عن كثب على مجريات الأحداث في العراق من المسؤولين الأردنيين ومع شخصيات عراقية تقيم في الأردن وخاصة من منطقة غرب العراق الأنبار، من أجل تكوين صورة كاملة عن الوضع قبل أن تعلن الإدارة الأمريكية عن موقفها مما يجري في العراق.

كما يعتزم الرئيس الأمريكي أن يرسل إلى السعودية مدير وكالة المخابرات المركزية جون برينان الذي عاد لتوه من زيارة إلى المنطقة من أجل التباحث مع المسؤولين السعوديين وخاصة مستشار الأمن القومي الأمير بندر حول الوضع في العراق وتداعياته المحتملة على دول الخليج وعلى الأخص السعودية والكويت.

المــــركز العـــــــربي للدراسات والتــــوثيق المعلـــــوماتي – يوم الأحد 19/05/2013


Advertisements

تعليقات

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s