تقرير خاص: الولايات المتحدة والصين في إفريقيا تنافس وتزاحم

تقرير خاص: الولايات المتحدة والصين في إفريقيا تنافس وتزاحم

الكاتب: المركز كتب في: أبريل 23, 2013 فى: شؤون افريقية 

مركز الناطور للدراسات والابحاث

كشف التدافع الصيني في الساحة الإفريقية ومزاحمته للتواجد الأمريكي عن الكثير من جوانب الصدام والتعارض الصامت بين الولايات المتحدة والصين.

وفي تحليل للانتشار الصيني المتمحور على الجانب الاقتصادي والسياسي بعيدا عن العسكرة توصلت العديد من مراكز الفكر الأمريكي إلى أن الصين تفوقت على الولايات المتحدة في هذا التنافس، وأهم عناصر هذا التفوق:

1-في رقعة ومساحة الانتشار في إفريقيا أكثر من 35 دولة إفريقية تتواجد فيها الصين وشركاتها ورعاياها من أهمها أنجولا وجمهورية الكونجو الديمقراطية وفي نيجيريا وفي غينيا بيساو وفي الكاميرون وتوجو وفي الجزائر وفي موريتانيا والقرن الإفريقي.

2-الاستثمارات الصينية في إفريقيا تجاوزت 60 مليار دولار بينما الاستثمارات الأمريكية تشكل 15 إلى 20% من هذا المبلغ معظمها في الجزائر وفي خليج غينيا.

3-الصين تركز في انتشارها على عدة مجالات:

الثروة وخاصة النفط التنقيب والإنتاج في السودان وفي أنجولا وفي تشاد وفي غرب إفريقيا وفي موريتانيا.

التبادل التجاري وخاصة تصدير المنتجات الصينية الرخيصة واستيراد المواد الخام الحديد الخام والطاقة.

أسباب تفوق الصين على الولايات المتحدة في التنافس على الفضاء الإفريقي

الخبير في الشؤون الإفريقية الدكتور علاء سالم يعزو أسباب الانحسار الأمريكي أمام تمدد الصين إلى عدة أسباب جوهرية:

1-الأزمة المالية العالمية وتداعياتها على الاقتصاد الأمريكي وضمور هذا الاقتصاد حتى وضع الولايات المتحدة في مركز الدولة العظمى التي أصابتها الشيخوخة والهزال أمام ديناميكية الاقتصاد الصيني.

الولايات المتحدة تعد أكبر مدين للصين بعد إقراضها 500 مليار دولار عندما تعرض الاقتصاد الأمريكي لأزمة كبيرة في عام 2009.

تجليات هذا الاهتزاز في المركز الاقتصادي للولايات المتحدة كثيرة: تقليص الميزانية بسبب العجز الكبير وتدهور قيمة الدولار.

تعاظم دور الصين في أسواق النفط وخاصة في دول الخليج وفي إفريقيا حيث أبرمت علاقات شراكة شاملة في مناطق النفط الرئيسية في العالم وعلى الأخص إفريقيا في شرقها وغربها مما جعلها في مركز متميز في سباق الطاقة العالمي، هذا ما عزز من احتمال حدوث صدام وبينها وبين الغرب وعلى الأخص الولايات المتحدة.

2-إيلاء العسكرة في علاقات الولايات المتحدة مع الدول الإفريقية الاهتمام الأول، الدول الإفريقية تحتاج إلى المساعدات وإلى التنمية وليس إلى العسكرة، قيادة عسكرية متخصصة (أفريكوم) وتعاون أمني وقواعد عسكرية تنتشر في شرق إفريقيا جيبوتي وكينا وإثيوبيا ثم تشاد ونيجيريا وخليج غينيا والمغرب وموريتانيا والنيجر.

وفي الوقت الذي تستبعد الصين عنصر العسكرة في علاقاتها ولا تنشر قواعد أو عسكريين، فإن الولايات المتحدة تنشر بضعة آلاف من الجنود والأساطيل والأسراب الجوية في جيبوتي وفي كينيا وفي المحيط الهندي والبحر الأحمر وفي غرب إفريقيا وشمالها.

3-إستراتيجية التوتر الدائم الأمريكية من أهم مضمونات الإستراتيجية الكونية الأمريكية خلق والإبقاء على التوترات وبؤرها في آسيا وإفريقيا وفي أمريكا اللاتينية، أي التوتر الدائم.

هذه البؤر توظفها الولايات المتحدة من أجل الانتشار في مناطق عسكرية سياستها الخارجية.

ويسبب هذه الإستراتيجية القائمة على العسكرة وخلق وإدامة بؤر التوتر لا تجد في إفريقيا غير القواعد العسكرية والعسكريين الأمريكيين أما بالنسبة للصين فنجد العامل والمهندس في ورش البناء الطرق والمباني و أجهزة الحفر للتنقيب عن الثروات وكذلك السلعة الصينية وهي في متناول أيدي المجتمع.

4-الصين دولة صاعدة في النظام الدولي وستصبح القوة القطبية الثانية في مواجهة الولايات المتحدة وهذا ما يقلق الولايات المتحدة بل هو من أشد بواعث القلق في واشنطن.

دوائر متعددة في واشنطن ترى في أن الصين تعمل بكل الوسائل وما لديها من إمكانيات لإزاحة الولايات المتحدة عن مكانتها الدولية وتحذر من سلوكها المستقبلي في الجنوح نحو الصراع مع الولايات المتحدة أكثر من التعاون.

موضوع الصراع بين الصين والولايات المتحدة اكتسب المزيد من الاحتمالية والمصداقية في الآونة الأخيرة على ضوء أزمة كوريا الشمالية النووية، الدوائر الأمريكية خلصت إلى أن التهديد الكوري الشمالي لم يكن ليبلغ هذه الحدة لولا الدعم الصيني.

الوجود الصيني في إفريقيا

http://natourcenter.info/portal/2013/04/23

المركز العـربي للدراسات والتوثيق المعلوماتي – يوم الاثنين 22/04/2013

Advertisements

تعليقات

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s